02-21-1434 06:51
02-21-1434 06:51


أمل بنت زيد المنقور*
معرفة العدو!

ما أكثر أولئك الذين يندفعون مستميتين في الدفاع عن أن (نظريَّة المؤامرة) وهمٌ لا أصل له إلا في عقول من يتحدثون عنها!
لست أبغي الدخول في التفاصيل، لكنني أنصحُ أولئك المستميتين أن يثنوا الرّكب أمام كتاب الله ليقرؤوه:
- (ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم) البقرة:20
- (ودُّوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء) النساء:89
- (إنهم يكيدون كيدا*وأكيدُ كيدا*فمهّل الكافرين أمهلهم رويدا) الطارق:15 - 17
كل هذه الآيات، و أكثر منها مما تركتُ لئلا أطيل، جميعها تؤكِّد عمل الغرب الكافر الدؤوب ليل نهار للكيد للإسلام وأهله، ثم نأتي نحن لنجد بيننا من يقولون أن (المؤامرة) مجرّد كذبة!!
إن (معرفة العدو) جيدا، أسٌ ركين يجب أن تعتمد عليه استراتيجيتنا في تربية جيل ينتهج نهج (صلاح الدين الأيوبي) -يرحمه الله- في الحنكة والدراية والتنفيذ!
لم يكن (صلاح الدين الأيوبي) الأول في هذا الباب، وأنا على ثقة بأنه لن يكون الأخير بإذن الله، لكنّ حصاد هذا القائد الفذّ من إعجاب الكفار قبل المسلمين، هو مايُحتم طرحه هنا كنموذج تحققت لديه (معرفة العدو) كأروع مايكون التحقيق!
*هذا الذي أخذ الدنيا بسيف الظفر، ثم جاد بها بيد الكرم..
*هذا الذي روّع أوروبا مرتين: مرَّة حين قهر جيوشها بسيفه، ومرَّة حين شدَه نفوسها بنبله!
*هذا الذي كان النموذج الأتمّ -بعد الأنبياء والمرسلين- للقائد المنصور، والمثل الأعلى للحاكم المسلم، والصورة الكاملة للفارس النبيل، والمحرّر الأعظم الذي حرّر الشام وفلسطين من استعمار الأوروبيين نحوا من مائة سنة!
*هذا الذي انتزع من أصدقائه ومن أعدائه أعظم الإعجاب، وأصدق الحب، وترك في تواريخ الشرق والغرب، أكبر الأمجاد، وأعطر السجايا..
سقطت على أقدامه الدول..ووقفت على أعتابه ملوك الفرنجة..ودانت له الرقاب..وانقادت إليه الخزائن..
*هذا الرجل الذي غلبته رحمته وعطفه فعفا عن أمير مدينة القدس الصليبي يوم تحرير بيت المقدس، وسمح لزوجه بالخروج من المدينة أثناء حصارها لتذهب إلى أهلها، بل وأرسل معها حامية من المسلمين ليؤمنوها حتى تصل!
*وهو كذلك من كان ذلك الهادر الهزبر، الذي قطع رأس الصليبي (أرناط) بسيفه، إبرارا بقسمه إن أسره أن يقتله بنفسه، وذلك بعد أن قام أرناط بالإغارة على حجاج بيت الله وسفك دمائهم في الشهر الحرام!
- بالله عليكم، أي تمازج عجيب احتواه هذا الأسد؟!
لقد كانت (معرفة العدو) الواعية والدقيقة تسيِّر مواقف صلاح الدين، وتحكم سياساته، لكنها (معرفة) لم تحرفه طرفة عين عن مبادئ وقواعد الدين الذي يدين به!
إن تعريف أجيال الأمة بعدوِّها، ونقل الحقيقة التي قررها الله عنهم في كتابه لهذه الأجيال دون وجل أو خجل، (أمانة) سنكون خونة لها إن لم نفعل، في ظلّ وجود من يُنادون بأخوَّة اليهود والنصارى، وبحوار الأديان !!
(الحقيقة) تنتظر فرسانها..فمن لها؟!
[يا أيها الذين آمنوا لا تخونوا الله والرسول وتخونوا أماناتكم وأنتم تعلمون] سورة الأنفال:27

* كاتبة تربوية ومؤلفة.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


2 - لولو
02-22-1434 09:11
ماشاءالله ماقال رائع والتربيه هي الجهاد الحقيقي وفقك الله

[لولو]

3 - ام يزيد
02-23-1434 12:43
تعريف أجيال الأمة بعدوِّها ، فعلا هذا هو مايحتاجه ابنائنا
وعلينا المبادرة

[ام يزيد]

أمل بنت زيد المنقور
أمل بنت زيد المنقور

أعلن معنا

محتويات مشابهة/ق

محتويات مشابهة

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق